كيف تفوق سيمبا علي الاهلي!!

كيف تفوق سيمبا على الأهلي؟

بالعودة إلى موسيماني، كانت الأزمة في العزل بين الخطوط لغياب محمد مجدي قفشة أيضًا، الأمر الذي جعل الملعب مقسومًا لخطين.

الأهلي اعتمد على الكرات الطولية وهو ما قلل من فاعلية لاعبيه في تدوير الكرة والخروج بها، ما منحهم الأفضلية في مناسبات سابقة. إضافة إلى ذلك، تفوق عناصر سيمبا في الصراعات الهوائية، ما منع وصول الكرة إلى الثلاثي الأمامي كهربا وبواليا وأجايي.

في الشوط الثاني لجأ موسيماني للتبديلات الهجومية ودفع بمحمد شريف ومروان محسن ومحمد مجدي قفشة وقرر المخاطرة ولكن في وقت متأخر، وتحديدًا بعد تمكن لاعبي سيمبا من السيطرة على المباراة كونهم يلعبون كرة قدم حديثة. ولا يعتمدون كالصورة الذهنية للفرق الأفريقية على كرة القدم البدنية فقط.

وكاد الأهلي أن يتعادل في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد كرة طولية من وسط الملعب وصلت إلى مروان محسن الذي أرسلها إلى محمد شريف، ليسدد الأخير بقوة لكن الحارس أنقذها ببراعة.

 كان ذلك في آخر الدقائق، ولكن الأفضلية ظلت لسيمبا ومنحتهم فوزًا مستحقًا، وكلفت موسيماني خسارة أولى كان سببًا رئيسيًا فيها.
 

 

مشاركة :

img
الكاتب

اسلام علوي

ﺃﺿﻒ ﺗﻌﻠﻴﻘﻚ